اسرائيل تكشف عن "خريطة لموقع تحت الأرض في سوريا تستخدمه إيران"

جي بي سي نيوز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

جي بي سي نيوز :- كشف وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس عن خريطة قال إنها لمواقع عسكرية في سوريا، استخدمت لتصنيع ذخائر متطورة لإيران وحلفائها.

وفي تصريح من نيويورك، قال غانتس إن "إيران تبني صناعات إرهابية في سوريا من أجل احتياجاتها، وقد بدأت مؤخرا في بناء صناعات متطورة في اليمن ولبنان أيضا"، مشددا على أن "هذا الاتجاه يجب أن يتوقف".

وزير الدفاع الإسرائيلي يكشف عن

 

وأشار إلى مركز الدراسات والبحوث العلمية CER قرب مدينة مصياف شمال غرب سوريا، قائلا: "المواقع التي أكشفها لكم على الخريطة، وخاصة موقع تحت الأرض في مصياف حيث يتم تصنيع صواريخ دقيقة، تشكل تهديدا محتملا للمنطقة وإسرائيل".

واتهم إيران بتحويل المواقع العسكرية السورية إلى منشآت لتصنيع صواريخ دقيقة التوجيه لـ"حزب الله" والميليشيات الإيرانية الأخرى في المنطقة"، لافتا إلى أن "هذا الأمر بدأ في عهد قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني".

وأشار غانتس إلى المطلب الإيراني بإغلاق "الملفات المفتوحة" على هامش مفاوضات الاتفاق النووي بين طهران والدول العظمى، وقال إنه "يقدّر ويرحّب بموقف الولايات المتحدة وأوروبا، بعدم تحويل الوكالة الدولية للطاقة الذرية إلى هيئة سياسية وغير مهنية"، وذلك لرفضهما الامتثال لمطالب إيران التي تشترط إغلاق ملفات سابقة تقود التحقيق فيها الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وعلى رأسها التحقيق في وجود آثار يورانيوم في مواقع لم تكشف عنها طهران سابقا. 

في المقابل، أبدت إيران اليوم، استعدادها لمواصلة التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية لإزالة "التصورات الخاطئة" بشأن أنشطتها، وذلك بعد تحذير الوكالة من عدم قدرتها على ضمان سلمية برنامج طهران النووي. 

وأضاف غانتس أنه "بحسب المعلومات المتوفرة لدينا، زادت إيران إنتاج أجهزة الطرد المركزيّ المتطورة، وهي تنقلها إلى مواقع تحت الأرض في انتهاك لالتزاماتها".

المصدر: "تايمز أوف إسرائيل"

أخبار ذات صلة

0 تعليق