القطراني يبلغ ممثلي إقليم برقة بعدم تنفيذ أي قرارات صادرة عن الدبيبة إلا بعد العودة إليه

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

© AFP 2021 / GREGORIO BORGIA

وحسب بيان نشرته حكومة الوحدة الوطنية، "جاءت تعليمات النائب الأول للرئيس خلال إجتماع موسع عقده في مكتبه بديوان مجلس الوزراء في مدينة بنغازي ضم وكلاء الوزارات ورؤساء دواوينها الممثلين لإقليم برقة في حكومة الوحدة الوطنية".

وناقش اللقاء، نتائج الإجتماع الذي عقد في وقت سابق ونتج عنه البيان الصادر من ممثلي إقليم برقة في الحكومة والذي أكدوا فيه على ضرورة إلتزام رئيس الحكومة بمعاملة ممثلي برقة كشركاء في الوطن وإعطاء الإقليم حقه، وتنفيذ كافة بنود الإتفاق السياسي.

وأوضح الحاضرون، أن أغلب الوزارات والمؤسسات والهيئات والمصالح العامة الموجودة في إقليم برقة لا تتمتع بأي صلاحيات، وأن كافة المؤسسات لم يتم توحيدها بالصورة الصحيحة وعلى الشكل المطلوب، مؤكدين أنهم ليسوا دعاة تقسيم للبلد، لكنهم شددوا على ضرورة توحيد المؤسسات بالشكل الأمثل وإشراك الجميع دون إقصاء أي طرف.

وكان القطراني قد انتقد، الأحد الماضي، النهج المتبع من قبل رئيس الحكومة، معتبرا أن الحكومة وقعت في مسالك "الإدارة الدكتاتورية الفردية". وقال القطراني، في اجتماع طارئ لوزراء ووكلاء الحكومة الممثلين للمنطقة الشرقية، وجميع المؤسسات ورؤساء المجالس التسييرية والمناطق الإدارية في المنطقة إن "رئاسة حكومة الوحدة لم تلتزم بتنفيذ بنود الاتفاق السياسي، ووقعت في مسالك الإدارة الدكتاتورية الفردية".

وأضاف: "رئاسة الحكومة لم ترتق إلى المسؤولية التاريخية، ولم تلتزم بمبادئ خارطة الطريق، بشأن توحيد المؤسسات والتوزيع العادل للمقدرات". وتحدث القطراني عما وصفه بـ "حكومة العائلة"، متهما بعض أفرادها بتوجيه الدبيبة إلى "الاتجاه الخاطئ".

>> يمكنك متابعة المزيد من أخبار ليبيا اليوم مع سبوتنيك.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق