رسالة الأسير محمود العارضة لوالدته: وجدت الدنيا تغيرت

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وكشفت الرسالة، التي حصلت "سبوتنيك" على نسخة منها، وكانت مرسلة إلى والدة العارضة، عبر محامي هيئة الأسرى، رسلان محاجنة، أن الأسير الفلسطيني قال لوالدته فيها:

"كنت أود المجيء لمعانقتك يا أمي قبل أن تغادري الدنيا، لكن الله قدر لنا غير ذلك".

© REUTERS / GIL ELIYAHU

وأوضح الأسير الفلسطيني في رسالته أنه بعد 25 عاما من الحرمان من رؤيتها، كانت في جعبته علبة من العسل هدية لأمه ولأخواته.

وأشار إلى أنه تنسم الحرية، ورأى كيف أن الدنيا تغيرت، وصعد إلى جبال فلسطين لساعات طويلة ومر بالسهول الواسعة، وعلم أن سهل عرابة حيث مسقط رأسه، ليس إلا قطعة صغيرة من سهول بيسان والناصرة.

وكانت السلطات الإسرائيلية قد أعلنت، الأسبوع الماضي، عن اعتقال 4 من 6 أسرى كانوا قد هربوا من سجن جلبوع الشديد التحصين، عبر نفق حفروه من داخل الزنزانة، أخرجهم إلى خارج السجن في عملية أسطورية.

كان رئيس هيئة شؤون الأسرى الفلسطينيين، قدري أبو بكر، قد قال إن 1380 أسيرًا موزعين على ثمانية سجون سيبدأون إضرابا عاما اليوم الجمعة كخطوة أولية، على أن ينضم إليهم، الثلاثاء، مئات آخرين إذا لم تتراجع سلطات السجون عن إجراءاتها الأخيرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق