العراق: استهداف محيط السفارة الأمريكية في بغداد بصاروخي كاتيوشا

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

© AFP 2021 / AHMAD AL-RUBAYE

ونقل "موقع السومرية نيوز"، عن مصدر أمني، قوله إن "صاروخي كاتويشا استهدافا محيط السفارة الأمريكية في العاصمة بغداد"، مضيفا أن "منظومة ال C-RAM فشلت في إبعاد الصواريخ وسقط عدد من شظايا المنظومة على عدد من العجلات المدنية ومنزل في منطقة المنصور".

وكان الإعلام الأمني العراقي أعلن، الخميس الماضي، استهداف المنطقة الخضراء في بغداد بثلاثة صواريخ كاتيوشا، سقط منها صاروخ في مقر جهاز الأمن الوطني.  وقالت خلية الإعلام الأمني في بيان، نقلته وكالة الأنباء العراقية: "قامت مجموعة خارجة عن القانون باستهداف المنطقة الخضراء في بغداد بثلاثة صواريخ كاتيوشا".  

ووقّع الرئيس الأمريكي، جو بايدن، ورئيس وزراء العراق، مصطفى الكاظمي، اتفاقا ينهي رسميا المهام القتالية للقوات الأمريكية في العراق بنهاية 2021، بعد أكثر من 18 عاما على إرسال القوات الأمريكية للبلاد.

وأكد بايدن أن الدور الأمريكي في العراق سيركز على المساعدة في مجال التدريب، إضافة إلى مكافحة تنظيم "داعش" الإرهابي، والدعم الاستخباري. وقال، خلال اجتماع له مع الكاظمي، إن التعاون الأمريكي لمكافحة الإرهاب سيستمر مع إنهاء الولايات المتحدة مهمتها القتالية في العراق.

ويوجد في الوقت الراهن نحو 2500 جندي أمريكي في العراق تتركز مهامهم على التصدي لفلول تنظيم "داعش"، وسيتغير الدور الأمريكي في العراق بالكامل ليقتصر على التدريب وتقديم المشورة للجيش العراقي.

وغزا تحالف تقوده الولايات المتحدة العراق في مارس/ آذار 2003، بناء على اتهامات بأن حكومة الرئيس صدام حسين تمتلك أسلحة دمار شامل. وأطيح بصدام من السلطة لكن لم يعثر على مثل تلك الأسلحة قط.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق